مدنين: ثبوت إصابة مسنة بكورونا بعد وفاتها ودفنها!

أثبتت التحاليل المخبرية، إصابة مسنّة كانت قد فارقت الحياة، بفيروس كورونا بمعتمدية سيدي مخلوف بولاية مدنين، وذلك بعد دفنها من قبل عائلتها.

وكان قسم الاستعجالي بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بمدنين قد استقبل أول أمس امرأة مسنة أصيلة الراقوبة من معتمدية سيدي مخلوف تعاني من جلطة.
وإثر ملاحظة الأطباء ارتفاع درجة حرارتها تم ايواؤها بقسم العزل وأخذ عينة منها للتحليل ،ولم يتم الإبقاء عليها بالقسم وغادرت إلى منزلها بناء على طلب ذويها أين وافتها المنية ليتبين لاحقا بعد دفنها أن نتيجة تحليلها إيجابية، وفق إذاعة تطاوين.

يذكر أن الفقيدة غادرت المستشفى قبل صدور نتيجة تحليلها بعد موافقة طبيب الصدرية رغم أن كل من يتم ايواؤه بالقسم لا يمكن أن يغادر إلا بعد صدور النتيجة وفق إفادة مصدر مسؤول من المستشفى الذي أشار الى انه سيتم فتح تحقيق إداري في الحادثة لعدم تطبيق البروتوكول الصحي الذي ينص على عدم إخراج اي مريض مشتبه في حمله للفيروس.

وقد أفاد كاهية مدير الصحة الأساسية بالإدارة الجهوية للصحة بمدنين الدكتور زيد العنز لإذاعة تطاوين أنه بعد مضي 48 ساعة على دفن الفقيدة سيتم إجراء تقص شامل لكل من خالطها من عائلتها أو اتى لزيارتها او لتأدية واجب العزاء.

عن sabrine ghazouani

شاهد أيضاً

معلمة تعاقب طفلة بالقتل بسبب إجابتين خاطئتين !!

تجردت معلمة رياضيات في مدرسة ابتدائية بالصين من إنسانيتها وعاقبت طفلة بعد أن أجابت على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: