عقب خمسة أشهر من الإغلاق: الجزائر تعيد فتح الجامعات جزئيا

أعادت الجزائر فتح الجامعات جزئيا اعتبارا من اليوم الأحد 23 أوت 2020، بعد إغلاق استمر خمسة أشهر بسبب فيروس كورونا المستجد، وذلك للإشراف على شهادات التخرج واستئناف مناقشة أطروحات الدكتوراه.

ومن المزمع البدء بمناقشة الأطروحات هذا الأسبوع، على ان تستمر حتى نهاية سبتمبر، لكنها ستجري وراء أبواب مغلقة.

ويقتصر الحضور على طالب الدكتوراه ولجنة المناقشة، ولن يسمح بوجود أقارب الطلاب بخلاف العادة.

واستؤنفت الأحد أيضا الدروس من بعد، عقب شهرين من العطلة الصيفية.

ومن المتوقع أن يعود مليونا طالب إلى الجامعات في الأول من سبتمبر، خصوصا لإجراء امتحانات الفصل الثاني.

وستفرض قواعد الوقاية في الجامعات، لا سيما إلزامية وضع الكمامة. لكن يمكن لكل جامعة اتخاذ تدابير خاصة بناء على الوضع الوبائي في المنطقة حيث هي.

وستبدأ السنة الجامعية 2020-2021 في نوفمبر، بمشاركة خريجي المعاهد الذي سيجرون امتحان السنة النهائية في أيلول/سبتمبر.

وأعادت الجزائر منتصف أوت فتح المقاهي والمطاعم والشواطئ والمتنزهات وأماكن ترفيه أخرى، وكذلك المساجد الكبيرة. لكن لا تزال الملاعب وقاعات الأعراس مغلقة.

عن sabrine ghazouani

شاهد أيضاً

ريم عبد الملك : تغيرات الطقس ستساهم في ارتفاع حالات العدوى بكورونا

توقعت الدكتورة بقسم الامراض السارية في مستشفى الرابطة ريم عبد الملك من أن تغيرات الطقس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: