نابل: فتح الطريق الرابطة بين تاكلسة وشاطئ مرسى الأمراء بعد غلقها من قبل المحتجين

تم في حدود الساعة الثانية ظهرا من اليوم الاحد فتح الطريق الرابطة بين تاكلسة وشاطئ مرسى الامراء بولاية نابل الذي تم غلقه من قبل المحتجين لساعات على خلفية الانقطاع المتكرر للماء الصالح للشراب وعبر المحتجون في تصاريحهم لموفدة (وات)، عن استيائهم من الانقطاع المتكرر للماء الصالح للشراب بعدد من الاحياء بتاكلسة على غرار حي خشانة وحي معيرص وازدياد معاناتهم مع ارتفاع درجات الحرارة واعربوا عما يعانوه من صعوبات جراء تواصل هذا الوضع البائس داعين السلط المحلية والجهوية لإيجاد حلول جذرية بما يضمن لهم استمرارية التزود بالماء الصالح للشراب.
وقال سراج المهذبي أحد المحتجين إن انقطاع الماء الصالح للشراب هو مشكل تعاني منه عديد العائلات بتاكلسة منذ سنوات، مشيرا الى انقطاع الماء منذ شهر رمضان مما عطل السير العادي لحياة المتساكنين وتسبب صعوبة قضاء حاجياتهم من شرب وتنظيف ووصف حرمان العائلات من الماء الصالح للشراب لمدة أشهربالمظلمة لاسيما وانهم يلتزمون بدفع معلوم الاستهلاك في الآجال المحددة، مشيرا إلى أن الجمعية المائية لا تقوم بدورها رغم انها لا تواجه إشكاليات في الاستخلاص ومن جانبه، بين رئيس بلدية تاكلسة وليد العميري أن الاضطراب الحاصل في ضخ الماء على بعض الاحياء و الذي تؤمنه الجمعية المائية بتاكلسة يعود بالأساس إلى سوء التصرف وعدم تنظيم عملية توزيع الماء الصالح للشراب و حمل مسؤولية ما آلت إليه الاوضاع بعدد من الاحياء والتجمعات السكنية بتاكلسة وخاصة المتواجدة بالمناطق المرتفعة إلى الجمعية المائية التي لا تقوم بدورها في توفير الماء للمواطنين و تتسبب في انقطاعه دون سابق انذار وافاد بانه تم الاتفاق مع المحتجين على فتح الطريق امام المصطافين على أن يتم تنظيم جلسة عمل بمقر البلدية يوم غد الاثنين لإيجاد حل لهذا الإشكال وذلك بالتنسيق مع الجمعية المائية ومعتمد المكان وأشار في هذا السياق، إلى إمكانية استغلال البئر الكائنة بالضيعة التابعة لديوان الاراضي الدولية بتاكلسة لحل إشكالية نقص الماء الصالح للشراب وضمان استمرارية تزويد المناطق المجاورة لها.

عن jou jou

شاهد أيضاً

قفصة: رصد ثلاث إصابات جديدة بفيروس “كورونا”

أعلنت الإدارة الجهوية للصحّة في قفصة اليوم الخميس، تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس “كورونا” المستجدّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: