سليم الرياحي: الصغار لا يصنعون التاريخ.. والبقاء للأفضل

قال رئيس الحزب سليم الرياحي في كلمة افتتاحية ألقتها نيابة عنه المتحدث باسم الحزب سميرة الشواشي خلال أشغال المجلس الوطني الاستثنائي لحزب الاتحاد الوطني الحر في سوسة اليوم السبت 13 أكتوبر 2018 إن قرار انسحابه من رئاسة الحزب كان بغاية المحافظة على الحزب وعدم تحميله وزر وتداعيات ما كانوا يضمرونه لرئيسه، على حد تعبيره.

وأضاف أنه قرر التضحية وقتيا بالانسحاب من رئاسة الحزب في انتظار مرور العاصفة، متابعا ‘ كان قرارا ضروريا لتجنيب الحزب ما أرادوا تلفيقه ضدي وهذا أصبح من الماضي.. إن تونس في مفترق طرق …وان المرحلة مرحلة فرز وغربلة  وصراع على البقاء ..ولن يكون البقاء إلا للأفضل..’

واعتبر الرياحي أن حزب الاتحاد الوطني الحر هو مشروع لتونس ولذلك هو لم ولن يكون في المستقبل مجرد رقم سياسي عادي في مشهد حزبي وسياسي تحول إلى ماكينة لانجاز الانتخابات فقط .

وتابع في هذا الإطار ‘ الصغار لا يصنعون التاريخ ورؤيتنا للحزب ولمستقبل الحزب هي أن الوقت قد حان لضرورة للانتقال إلى مشروع سياسي كبير يكون فيه حزبنا النواة والمحرك لم لا؟..ولا بد أن ندخل المرحلة القادمة بمشروع حزبي كبير يمكننا من تحقيق التوازن في المشهد الحزبي والسياسي ويضمن الوصول إلى السلطة خدمة التونسيين ويجذر الممارسة الديمقراطية في تونس.’

عن sabrine ghazouani

شاهد أيضاً

سيد فرجاني : صابر العجيلي وعماد عاشور وشفيق جراية هم من أفشلوا هجوم داعش على بنقردان

إعتبر النائب عن كتلة حركة النهضة في البرلمان سيد الفرجاني ان الأمنيان صابر العجيلي و …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: