روسيا وتركيا تتفقان على إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب

تم اليوم الاثنين 17 سبتمبر 2018، الاتفاق بين روسيا وتركيا، على إنشاء منطقة منزوعة السلاح بين قوات النظام السوري والفصائل المعارضة في مسعى لتسوية الوضع في ولاية إدلب، شمال شرق البلاد، والتي مازلت تخضع لسيطرة المعارضة المسلحة بشكل شبه كلّي، بحسب ما أكّده الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال بوتين بعد قمة جمعت الزعيمين في منتجع ”سوتشي” إن المنطقة المزمع إنشاؤها في 15 أكتوبر المقبل، وتصل مساحتها من 15 إلى 25 كيلومترا، سوف تخضع لدوريات أمنية من جانب القوات الروسية والتركية، حسب ما نقلت عنه ”بي بي سي”.

وأضاف بوتين أن الاتفاق يتضمن سحب جميع الأسلحة الثقيلة من هذه المنطقة، فضلا عن ضرورة انسحاب المعارضة “المتشددة”، بما في ذلك جبهة النصرة، خارجها.

وكانت الأمم المتحدة قد حذرت من كارثة إنسانية إذا شنت الحكومة السورية هجوما شاملا لاستعادة السيطرة على إدلب.

وقال وزير الدفاع الروسي، سريغي شويغو، في أعقاب القمة، إنه لن تكون هناك مثل هذه العمليات في المنطقة، وفق قوله.

0%

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن هنا تونس

شاهد أيضاً

ماكرون: ندعو تركيا لتوضيح تصرفاتها في ليبيا

أكد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، أمام الأمم المتحدة أن التدخلات الأجنبية في ليبيا فاقمت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: