الرئيسية / تكنولوجيا / فورد تقدّم مجموعة نصائح تطيل عمر البطارية وكيفية تشغيل السيارة لدى نفاد البطارية

فورد تقدّم مجموعة نصائح تطيل عمر البطارية وكيفية تشغيل السيارة لدى نفاد البطارية

تعتبر البطارية عنصراً في غاية الأهمية لضمان عمل السيارة، إذ تساعد في تشغيل المحرك وعمل أجزائها ومزاياها الإلكترونية، ناهيك عن أهميتها لشحن الهاتف والاستماع للموسيقى حتى عند إطفاء المحرك.

 

وكما هو معروف، تفقد بطاريات السيارات كفاءتها مع مرور الزمن، ويسرّع الطقس الحار من هذه العملية، لكن إجراءات وقائية بسيطة ستطيل من حياة بطارية السيارة وتحافظ على كفاءتها إلى أطول وقت ممكن.

 

السلامة أولاً

يعتبر الاحتمال الضئيل للتعرض لصدمة كهربائية من بطارية السيارة أحد أبرز المخاوف التي تراود السائقين. بالفعل، فالبطاريات المشار إليها هنا تحتوي على ألواح مصنوعة من الرصاص، يغمرها حمض الكبريتيك لتخزين الكهرباء وتحريرها عند الحاجة.

 

وحتى لو كانت البطارية في حالة ضعيفة للغاية تمنعها حتى من تشغيل محرك السيارة، إلا أنها قادرة على التسبب بصدمة كهربائية، فما عليكم سوى تجنب التدخين بالقرب منها. كما يتوجب توخي الحيطة والحذر أثناء استخدام أدوات الصيانة بغرض تضييق أو توسيع موصلات البطارية، كون هذه الأدوات المعدنية معرضة بسهولة للانزلاق من أيديكم لتوصل بين قطبي البطارية السالب والموجب، وهو أمر في غاية الخطورة قد يتسبب بالتعرض للحروق أو لصدمة كهربائية.الصيانة

حافظوا على نظافة الكابلات الموصلة. فتآكل وصدأ حلقات البطارية وموصلاتها سيحد من قدرة محرك بدء التشغيل على سحب التيار من البطارية، وسيضعف كفاءة نظام شحنها ليصبح امتلائها أمراً بعيد المنال. فما عليكم حينها سوى إزالة الصدأ عن حلقات البطارية وموصلاتها باستخدام فرشاة خشنة، أو ورق الصنفرة، أو حتى فرشاة معدنية.

 

في حال وجود أغطية مخصصة للتحقق من مستوى المياه في البطارية، احرصوا على إبقائه في المستوى المطلوب، وعادة ما يكون ذلك أقل بإنش واحد من أعلى حجرة البطارية. ويمكنكم استخدام المياه المقطرة، لكن مياه الصنبور تفي بالغرض أيضاً. ولا تنسوا ارتداء حماية للعينين كنظارات السلامة أو النظارات الواقية عند القيام بذلك.

 

عادة ما توضع البطارية تحت غطاء محرك السيارة في مكان مخصص لها، حيث يتواجد حزام متين لتثبيتها، وما عليكم سوى شدّه بإحكام تجنباً لانزلاقها.

 

الاستعانة ببطارية خارجية

 

إذا كانت البطارية سليمة لكنها في ذات الوقت ضعيفة لبدء تشغيل المحرك، ثمّة طريقة بديلة تمكنكم من إعادة شحنها أثناء القيادة. وتكمن الحيلة هنا في تشغيل السيارة وقيادتها للبدء بشحن البطارية، والسبيل هو الاستعانة ببطارية خارجية لتشغيل المحرك. ولكن انتبهوا، قبل إخراج الكابلات، تفقدوا الدليل الإرشادي لسيارتكم الذي يقدّم لكم تعليمات مفصلة لإتمام العملية بكفاءة. فبعض صانعي السيارات يوصون بحماية الأجهزة الإلكترونية في السيارة من اندفاع مفاجئ للشحنة الكهربائية.

 

وتمتلك بعض البطاريات مؤشر “حالة الشحن”: فالبطارية المشحونة بالكامل تظهر مؤشراً ملوناً، عادة ما يكون بلون أخضر أو أحمر. أما اللون الأسود أو حتى غياب أي لون فيعني أن البطارية فارغة بالكامل وعليكم ألا تحاولوا إعادة شحنها أو حتى الاستعانة ببطارية خارجية لتشغيلها.

 

وإذا كنتم تجهلون سبب نفاد بطارية سيارتكم، فعليكم بفحصها. ويمكن لأي من مراكز الخدمة فحص حالة البطارية ونظام الشحن في غضون دقائق.

عن sabrine ghazouani

شاهد أيضاً

اكتشاف خطر يأتي من غسالات الملابس

اكتشف علماء إن استخدام النظام التقنيني في برنامج غسالات الملابس، يشكل خطورة على صحة الإنسان، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: