تحقيق أممي في ضلوع الإمارات في النزاع الليبي

فتحت الأمم المتحدة تحقيقا بخصوص ضلوع محتمل للإمارات العربية المتحدة في النزاع العسكري بليبيا، وذلك بعد أن تم هناك الشهر الماضي استخدام طائرات مسيرة صينية الصنع، يمتلك مثلها الجيش الإماراتي.

ووفق “فرانس برس” فإن تقريرا سريا كشف أن الصواريخ، التي أطلقتها الطائرات المسيرة في الضاحية الجنوبية لطرابلس يومي 19 و20 أفريل الماضي، تبين بعد دراسة شظاياها أنها هي صواريخ جو-أرض من طراز “بلو آرو”.
وبحسب التقرير فإن هذا النوع من الصواريخ تمتلكه فقط ثلاث دول هي الصين وكازاخستان والإمارات العربية المتحدة، ذلك أن هذه الصواريخ تطلقها حصرا طائرات بدون طيار تنتجها شركة “وينغ لونغ” الصينية.
ولفت التقرير إلى أن “مجموعة الخبراء تحقق في الاستخدام المحتمل لهذا السلاح من قبل “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر، أو من قبل طرف ثالث داعم “للجيش الوطني الليبي”، مؤكدا أن هذه الصواريخ لم تحصل عليها ليبيا مباشرة من الشركة المصنعة أو من الصين.
وذكرت “فرانس برس” أن أكثر من 430 شخصا قتلوا، وأصيب ما يزيد عن ألفين آخرين، ونزح أكثر من 55 ألفا من ديارهم، منذ بدء معركة طرابلس، التي يسعى من خلالها “الجيش الوطني الليبي” بقيادة حفتر إلى السيطرة على العاصمة.
وكالات

عن narjess ben aissa

شاهد أيضاً

الجزائر: وفاة 69 منتسبا لقطاع الصحة وإصابة 4025 آخرين بكورونا

كشف الناطق الرسمي، بإسم لجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا في الجزائر، الدكتور جمال فورار، أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: