Annuaire électronique International En Vidéo

مساعدة أمين عام L OREA حملة تونس الامنة رؤية ثاقبة و خيار ثابت ....

مساعدة أمين عام L OREA حملة تونس الامنة رؤية ثاقبة و خيار ثابت ....

 

اكدت السيدة فاتن سماط الامينة المساعدة لمنظمة المؤسّسات العربية للاستثمار و التعاون الدولي " لوريا " امس الاول لموقع " هنا تونس " و للصحافة الوطنية و الدولية تسويقا لحملة " تونس الامنة " التي كان قد اعطى اشارة انطلاق فعالياتها الاستاذ البشير سعيد رئيس المنظمة منذ غرة جوان 2016، على ان حملة " تونس الامنة " هي نتاج رؤية ثاقبة تحكم مجلس امناء " لوريا " L OREA الذي يتطلع باستقلالية و حرفية عالية و تشبعّ بادواء و قيم العصر في هذا الزمن الصعب الى معاضدة مجهودات الدولية باسلوب يقطع مع البيوقراطيّة و حديث الصالونات و التوظيف السياسي ، و  تنزيل مشاغل  جمهور ر المواطنين منزل الواقع و تشريك " الكل " في رسم البدائل فحملة " تونس الامنة " لا تزيد على ان تكون تجسيدا فعليا لهذا التوجه  لان الغاية الفضلى من ورائها جلب السّياح و المستثمرين .

اما الاساليب فتتعدّد و لا وصاية لمنظمة المؤسّسات العربية على انتقاء الطرق و المناهج المعتمدة للتسويق ، طالما انها شرعية لا تسئ لصورة تونس بل تجعلها في صدارة الدول التي يحكمها الوفاق طلبا لمقاومة شبح البطالة الذي يقتضي الزيادة غي موارد الرزق بالاستثمار في كل قطاع حيوي، و التاسيس لسياحة دائمة في كل فصل كما سبق للسيد الامين العام الاستاذ البشير سعيد  ان اطنب في توضيح ذلك في اكثر من محفل دولي بوصفه رئيسا للمنظمة وخبيرا في استراتجيات التنمية ...
و لا خيار في لبلوغ الافضل المامول  سوى تشريك الجالية التونسية التي نحتسبها في " لوريا " LOREA رمزا للدبلوماسية الاقتصادية الموازية كسائر المنظمات و الجمعيات و المضطلعين باعباء الحكم و المعارضة الوطنية ،دون انتماء لاي حزب او تحامل على اي طرف حفاضا على نجاح هذه الحملة الدولية التي جاء عنوانها كبيرا في هذه اللّحظة الفارقة التي يتوق فيها الانسان للامن و الامان لتبقى حملة " تونس الامنة " على الدّوام " من التونسيين الى التونسيين " و على المستوى الكوني " من الانسان الى الانسان

 

 

 

كلمات مفتاحية