Annuaire électronique International En Vidéo

الحبيب العوال نائب الأمين العام لـــ "لوريا" L OREA المشاريع الإستثمارية والتنموية إستراتجية تخطيط ومعرفة جيدة لخصوصية الولايات أو لا تكون

الحبيب العوال نائب الأمين العام لـــ "لوريا" L OREA المشاريع الإستثمارية والتنموية إستراتجية تخطيط ومعرفة جيدة لخصوصية الولايات أو لا تكونالحبيب العوال نائب الأمين العام لـــ "لوريا" L OREA المشاريع الإستثمارية والتنموية إستراتجية تخطيط ومعرفة جيدة لخصوصية الولايات أو لا تكوناكد السيد الحبيب العوال نائب الامين العام لمنظمة المؤسسات العربية للاستثمار والتعاون الدولي " لوريا" L 'OREA صباح هذا اليوم ، لوسائل الاعلام المحلية والدولية، ان منظمته على يقين بان التسويق لتونس من اجل ان تكون قبلة المستثمرين لزاما ان يكون مسبوقا بخطة استراتجية وتخطيط محكم يضع في الحسبان خصوصيات الولايات وفقا لاحكام الدستور الذي أقر التمييز الايجابي وهو موقف ثابت للاخ الامين العام الاستاذ البشير سعيد والسادة اعضاء الامانة العامة لان " لوريا" L OREA ولدت من رحم انشغالات اصحاب المؤسسات والشغيلة بالفكر والساعد ، وان تحقيق التوازن بين مصالح اصحاب المؤسسات والشغيلة رهان استراتيجي لمنظمتنا التي لا تطرح نفسها بديلا لاي هيكل وطنى او دولي ، بقدر ما تطرح نفسها خيارا ثالثا، وقوة مقترح لتحقيق التوازن المنشود الذي يفترض دفع عجلة التنمية بدعوة كبرى المؤسسات العربية وغير العربية للاستثمار في تونس، ولكن ذلك يقتضي منا جميعا معاضدة مجهودات الدولة في التعريف بالمنجز التونسي في كل قطاع حيوي وتحريك المشاريع المعطلة ليتصالح الشباب مع الواقع ويكون المنجز وفق استراتجية عامة ننخرط فيها جميعا سلطة ومعارضة و مكونات مجتمع مدني من اجل تشغيلية افضل و مردودية انجع .

ان منظمتنا اسس لها عقل ناقد ووعي جماعي بضرورة الدفع لبناء اقتصاد تضامنيت يؤسس له دبلوماسية اقتصادية ينخرط فيها "الكل" من اجل تونس كما اشار لذلك الاخ الامين العام والسادة المساعدون في اكثر من موضع ومناسبة .
وان"لوريا " التي التصقت بمشاغل الشباب العاطل واصحاب المؤسسات انخرطت في كذا توجه طلبا للافضل دون ادعاء للكمال او امتلاك لاليات مادية لان ضخ المال في غير موضعه ودون استراتجية وخطة واضحة المعالم مفسدة للعلاقات الاجتماعية و عنصر من عناصر التوتر امر ادركته المنظمة وان كانت فتية فان انطلاقتها الفعلية حصلت بما يليق بها و باهدافها السامية التي اضحت متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي و محل اهتمام نزر غير من احبائنا عربيا ودوليا
فمحليا كانت انطلاقتنا بداية من موفى مارس بمواكبة مشاغل اهلنا في كل ربع من ربوع الوطن من بنزرت الى راس جدير ولا سيما مواكبنا لاحداث بن قردان و قرقنة، وكافة التضاهرات الوطنية .
لعل ابرزها الانخراط الفعلي في دعم صندوق الارهاب وهو مجهود محمود مثل فيه الاتحاد التونسي للشغل UGTT قوة مقترح وكانت لنا المبادرة وكنا له سندا،  و دعوة الاخ البشير سعيد الامين العام للمنظمة للسيد بن كي مون الامين الامين العام للامم المتحدة خلال زيارته الخيرة لتونس للعمل من موقعه الاممي على أنسنة الاقتصاد العالمي والمساهمة في انجاح الثورة التونسية حتى تكون تونس قبلة لعشاقها من دول العالم دون تحفظ من اي دولة او منع رعاياها من زيارة تونس بحجة الارهاب ، و مساهة المنظمة في الصالون الدولي للتشغيل.
وكذلك مشاركة السادة اعضاء الامانة العامة ، في تضاهرات دولية على سبيل الذكر لا الحصر بجمهورية مصر العربية الشقيقة ..و المانيا وستكهولم...و فرنسا ...و الكويت الشقيق .
وختم العوال قوله " اننا نعول على وحدة الصف الوطني حتى نكون سندا لتونس في هذا الضرف الاقتصادي الصعب "
هذا، وتجدر الاشارة ان السيد الحبيب العوال هو رجل ميدانى لمام بقطاعات الاستثمار تقلد مناصب تؤهله لفهم الوضع الاقتصادي اذ شغل بمهنية خطة كاتب عام بلدية معتمد عضو بمجلس النواب ووالي  وهو والي متقاعد عضو في ودادية الولاة و نائب الامين العام لمنطمة المؤسسات العربية للاستثمار والتعاون الدولي " لوريا" L OREA مكلف بالبرمجة والتخطيط والتونسيينم بالخارج.